الصفح

نص المبادئ التوجيهية ال16 على

الصفح هو القدرة على إعادة سكينة الروح فينا بعد مرورنا بتجربة صادمة هزّتنا. من غير الممكن ألّا نتعرض لأي أذى في مسار حياتنا. عملياً، كلما أصبح العالم أكثر تعقيداً وأصبحت العلاقات بيننا جميعاً أكثر تشعباً، ازدادت فرص الصدامات واحتمالاتها. بأيدينا الخيار: هل نرد بغضب ومرارة أو بصفح على هذه الأحداث المؤلمة وحالات الصراع والصدام.

الصفح لا يعني النسيان. الصفح لا يعني أننا نتجاهل الإساءة والأذى اللذين لحقا بنا، أو أننا نتظاهر وكأن شيئاً مما حصل لم يحصل، إطلاقاً. معنى الصفح هو تمكيننا من التخلي عن أساليب هدّامة تجاه الماضي تسجننا، والإنسان الذي أساء لنا، في دائرة من الذنب والاتهام. حين يكون تطلعنا إلى المصالحة والسلام أكبر من غضبنا، خيبة أملنا وألمنا، توفر لنا القدرة على الصفح فرصة لبداية جديدة.

قد يبدو الصفح بلا فائدة ومستحيلاً وينطوي على انعكاسات هائلة، لكنه في الواقع تغيير إدراكيّ. الدافعية للصفح يجب أن تنبع من توق عميق وصادق للتخفيف من الألم والضائقة التي نعاني منهما نحن، وكذلك الآخرون. من غير الممكن فرضه عنوةً، بالقوة. هل لدينا جميعاً القدرة على الصفح؟ هل يمكن الصفح عن أي شيء؟ هل الصفح شيء يمكن تعلّمه؟

الصفح

تنفيس الغضب والتخلص من الحقد تجاه أنفسنا وتجاه الآخرين

الصفح

تأمل عن

00:00 / 01:04

الصفح

فوائد

  • تحريرنا من الحقد والغضب اللذين يؤذيان صحتنا الجسدية والنفسية ويُضعفاننا.

  • تعزيز قدرتنا على فهم أشخاص آخرين ووجهات نظرهم.

  • المساعدة في منع وتجنب صدامات مستقبلية في المجتمع البشري، بكل أطيافه.

هل تعلم؟ 

تشير الأبحاث إلى أن الأشخاص الذين يصفحون هم أكثر سعادة وعافيةً من أولئك الذين يحقدون، وذلك بفضل عدة عوامل مثل التحسن في أداء بعض المنظومات، مثل القلب والأوعية الدموية والجهاز العصبي؛ انخفاض درجة التوتر النفسي وارتفاع مستوى المناعة ضد الأمراض. وقد أشار مشروع بحثي راهن يجري في شمال إيرلندا إلى أن الصفح قادر حتى على جعل الأشخاص الذين يصفحون بدرجة أعلى من الثقة بالنفس وبالقدرة على الرأفة.

إذا أردت معرفة المزيد عن الموضوع، فمن بين العلماء المتخصصين في الصفح: فريد لوسكين Fred Luskin من جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة (Stanford University, USA)، إيفيرت ل. فورثنغتون جونيور Everett L Worthington Jr. من جامعة الكومونولث في فيرجينيا في الولايات المتحدة (Virginia Commonwealth University, USA) وروبرت أنرييت Robert Enright من جامعة ويسكونسن- ماديسون في الولايات المتحدة (University of Madison-Wisconsin, USA).

الناس غير معقولين أحياناً، عديمي المنطق ومتركزون في ذواتهم. سامحهم، رغم ذلك

الأم تريزا

حتى ننجح في الصفح عن أولئك الذين سببوا لنا الأذى، سيواصلون الإمساك بمفتاح سعادتنا وسيكونون سجّانينا

ديزموند توتو